Fi et crise

Pages: 11 (2601 mots) Publié le: 23 février 2011
أزمة النظام المالى العالمى
فى ميزان الاقتصاد الإسلامى

دراسة من إعداد :
د.حسين حسين شحاتة
الأستاذ بجامعة الأزهر
خبير استشاري في المعاملات المالية الشرعية

المكتب التعاوني للدعوة وتوعية الجاليات بالربوة بمدينة الرياض

2008 -1429

[pic]

آيات قرآنية وأحاديث نبوية
تتعلق بموضوع الدراسة

يقول الله تبارك وتعالى :
( يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللَّهُ لايُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ (
[البقرة:276]

( وَمَا آتَيْتُمْ مِنْ رِباً لِيَرْبُوَ فِي أَمْوَالِ النَّاسِ فَلا يَرْبُو عِنْدَ اللَّهِ وَمَا آتَيْتُمْ مِنْ زَكَاةٍ تُرِيدُونَ وَجْهَ اللَّهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُضْعِفُونَ (
[الروم:39]

(((((((((((((

يقول رسول الله ( :

( إذا ظهر الزنا والربا فى قرية أذن الله بهلاكها (
[ رواه أبو يعلى عن عبد الله بن مسعود]

( لعن رسول الله[pic]: آكل الربا، وموكله، وكاتبه، وشاهديه (
[رواه مسلم]
أزمة النظام المالى العالمى
فى ميزان الاقتصاد الإسلامى
موضوعات الدراسة

❑ تمهيد عن إرهاصات انهيار النظام الاقتصادى العالمى الجديد .
❑ مظاهر أزمة النظام المالى العالمى .
❑ الأسباب الرئيسية لأزمة النظام المالى العالمى .
❑ الآثار المدمرة لأزمة النظام المالى العالمى .
❑ موقف الاقتصاد الإسلامى من أزمة النظامالمالى العالمى .
❑ قواعد (ضوابط)الأمن والاستقرار فى الاقتصاد الإسلامى .
❑ كيف الخروج من الأزمة ؟ قواعد وضوابط الاقتصاد الإسلامى هى المنقذ .
❑ خلاص القول : قواعد وضوابط الاقتصاد الإسلامى هى الإنقاذ من الأزمة .
❑ نداء إلى علماء الاقتصاد ورجال المال والأعمال .
❑ نداء إلى المسلمين عامة .

والحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات

أزمة النظام المالى العالمى
فى ميزانالاقتصاد الإسلامى
إعداد

دكتور حسين شحاتة

الأستاذ بجامعة الأزهر

خبير استشارى فى المعاملات المالية الشرعية
www.Darelmashora.com

♦ ـ تمهيد :
لقد تنبأ علماء الاقتصاد الوضعى من قبل بانهيار النظام الاقتصادى الاشتراكى لأنه يقوم على مفاهيم ومبادئ تتعارض مع فطرة الإنسان وسجيته ومع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية ، كما تنبأ العديد من رواد النظام الاقتصادى الرأسمالى بانهياره لأنه يقوم على مفاهيمومبادئ تتعارض مع سنن الله ( ومع القيم والأخلاق ، كما أنه يقوم على الاحتكار والفوائد الربوية ( نظام فوائد القروض والائتمان) والتى يرونها أشر شر على وجه الأرض وتقود إلى عبادة المال وسيطرة أصحاب القروض (المقرضون) على المقترضين وتسلب حرياتهم وأعمالهم وديارهم وتسبب آثاراً اجتماعية واقتصادية خطيرة.
ويتساءل كثير من الناس :
ـ ما أسباب الأزمة المالية العالمية ؟
ـ وما هى أسباب إفلاس البنوك التى تتعاملبالديون والقروض بيعاً وشراءً ؟
ـ وما هى أسباب إفلاس الشركات الكبيرة التى تعتمد على التمويل من البنوك بنظام الفائدة ؟
وهل هناك توقعات لكساد عالمى جديد تقوده الرأسمالية وأدواتها مثل العولمة ونظام الفوائد .
ـ كما يتساءل كثير من العرب والمسلمين ما هى نظرة الاقتصاد الإسلامى والمصرفية الإسلامية .
هذه التساؤلات وغيرها ستكون محور النقاش فى هذه الدراسة ولكن من منظور الاقتصاد الإسلامى .

♦ ـ مظاهر أزمة النظامالمالى العالمى :
لقد بدأت إرهاصات ومعالم انهيار النظام المالى العالمى فى الظهور وأصابت أصحاب الأموال وغيرهم بالهلع والذعر والرعب ، كما ارتبكت المؤسسات المالية والوسطاء معها فى التفكير فى وضع الخطط للإنقاذ ، كما أحدثت للحكومات الخوف على عروشهم وبدءوا ينادون العلماء والخبراء لبيان كيف المخرج ؟
ومن مظاهر هذه الأزمة على سبيل المثال ما يلى :
▪ الهرولة فى سحب الإيداعات من البنوك لأن رأس المال جبانوهذا ما تناولته وكالات الإعلام المختلفة .
▪ قيام العديد من المؤسسات المالية بتجميد منح القروض للشركات والأفراد خوفاً على صعوبة استردادها .
▪ نقص السيولة المتداولة لدى الأفراد والشركات والمؤسسات المالية وهذا أدى إلى انكماش حاد فى النشاط الاقتصادى وفى كافة نواحى الحياة مما أدى إلى توقف المقترضين عن سداد دينهم .
▪ انخفاض مستوى التداولات فى أسواق النقد والمال وهذا أحدثارتباكاً وخللاً فى مؤشرات الهبوط والصعود .
▪ انخفاض مستوى الطاقة المستغلة فى الشركات بسبب نقص السيولة وتجميد الحصول على القروض من المؤسسات المالية إلا بأسعار فائدة عالية جداً وضمانات مغلظة .
▪ انخفاض المبيعات ولا سيما فى قطاع العقارات والسيارات وغيرها بسبب ضعف السيولة .
▪ ازدياد معدل البطالة بسبب التوقف والإفلاس والتصفية واصبح كل موظف وعامل مهدد بالفصل ....
Lire le document complet

Veuillez vous inscrire pour avoir accès au document.

Vous pouvez également trouver ces documents utiles

  • FI
  • math fi
  • Compta fi
  • analyse fi
  • Math fi
  • Expo FI
  • Wi-fi
  • Eco fi

Devenez membre d'Etudier

Inscrivez-vous
c'est gratuit !