Partie populaire algerien

Pages: 13 (3095 mots) Publié le: 6 janvier 2011
مقدمة :
لقد كانت فترة مابين الحربين العالمية الأولى و الثانية 1919- 1939 بالنسبة للحركة الوطنية تتميز بالنشاط ، بحيث ظهرت عدة جمعيات، و في فترة الثلاثينيات بالتحديد أحزاب لها برامج مختلفة تسعى إلى تطبيقها و الوصول إلى أهداف معينة، فهناك من نادى بالاستقلال التام و هناك من نادى بالاندماج ومن نادى بالإصلاح.
إلى جانب هذه الجمعيات ظهرت عدّة صحف تحاول إيصال مبادئ معينة ، فعلى سبيل المثال لاالحصر نجد "نجم شمال إفريقيا" قد ناضل منذ نشأته 1926 و رغم كل الضغوطات والإجراءات القمعية التي واجهها فقد وظّف جريدة "الأمة" للتعريف ببرنامجه، لكن حل نجم شمال إفريقيا من طرف الإدارة الفرنسية أدّى بالضرورة إلى ظهور حزب جديد يحمل اسم "حزب الشعب الجزائري" الذي لم يتوانى أعضاءه عن استعمال الصحافة في مسارهم النضالي.
بناءًا على ما سبق يمكن طرح المشكلة البحثية التالية:
إلى أي مدى استطاع حزب الشعبالجزائري أن يوظّف الصحافة من أجل تحقيق برنامجه؟.

للإجابة عن هذه الإشكالية نقترح الخطّة التالية:

* المبحث الأوّل: تأسيس حزب الشعب الجزائري.

* المطلب الأوّل: ظروف نشأة حزب الشعب الجزائري.
* المطلب الثاني: أبرز الاختلافات بين نجم شمال إفريقيا
وحزب الشعب الجزائري.

* المبحث الثاني:إستراتجية حزب الشعب الجزائري.

* المطلب الأوّل: مطالب حزب الشعبالجزائري.
* المطلب الثاني: دور الصحافة في مسار الحزب.

* خاتمة.


المبحث الأوّل:
تأسيس حزب الشعب الجزائري.

المطلب الأول:ظروف نشأ ة حزب الشعب الجزائري.

حزب الشعب الجزائري هو التسمية الرسمية الجديدة لنجم شمال إفريقيا الذي حلّته السلطات الفرنسية رسميا في عام 1935 ، نذكر هنا أنّه خلال فترة الحل بقي حزب "نجم شمال إفريقيا" ينشط في السّر ،حيث باشر أعضاءه حملة تحسيسيَة داخل أوساط الجزائريينللتذكير بمطالبه الأساسية،حيث عارض مطالب المؤتمر الإسلامي و مشروع بلوم-فيوليت وهي مطالب اندماجية.

تقرر من خلال خلايا "أحباب الأمة" التي كانت تنشط في السرية في عام 1937 إعادة بعث الحزب من جديد بتسمية جديدة و هي حزب الشعب الجزائري الذي واصل نشاطه السياسي في نفس "خط نجم شمال إفريقيا" . فبرنامج "حزب الشعب الجزائري" و مطالبه الثورية يعكس بعده الاجتماعي و تبنيه الكامل للقضية الجزائرية المتمثلة فيتحسين الأوضاع العامة والمستوى المعيشي للجزائريين .

في 26 جانفي 1937 أصدرت الجبهة الشعبية قرارا بحل النجم ، وتزعم بعض المصادر أن القرار يعود إلى حادث وقع عند اجتماع عقده المؤتمر الإسلامي في 23 من نفس الشهر في مدينة الجزائر و تدخل في أثناءه أعضاء من النجم، فاقترحت السلطات الفرنسية في الجزائر على الحكومة حل النجم فاستجابت هذه الأخيرة للاقتراح.
مصادر النجم ترى أنّ الحل كان بالاتفاق مع الشيوعيينالذين حقدوا على النجم لأنه رفض الموافقة على إرسال الجزائريين إلى الحرب الأهلية في اسبانيا من دون تعهّد من الحكومة الاسبانية بمنح الاستقلال للريف المغربي، ففي 26 جانفي 1937 أصدرت الجبهة الشعبية قرار بحل النجم و تزعم بعض المصادر أن القرار يعود إلى حادث وقع عند اجتماع عقده المؤتمر الإسلامي في 23 جانفي و تدخل أثناءه أعضاء من النجم، فاقترحت السلطات الفرنسية في الجزائر على الحكومة حل النجم فاستجابتللاقتراح، ليس هناك شرح حول الحادثة و لكن يبدوا أن قوات الاستدمار قد ضاقت ذرعًا بنشاط النجم فأرادت التخلص منه خاصة سنة 1936، وقد ذكر السيد "ميصالي الحاج" سنة 1947 في حديث صحفي أن الشيوعيين قد " حاربونا بقسوة" وأضاف بأنه لا ثقة له بالشيوعيين.
أمّا السلطات الفرنسية فقد كان لها رأي أخر في حل النجم، فالسيد Rr.Obou. نائب وزير الداخلية قد اتهم النجم بالوقوع تحت تأثيرات خارجية، يعني إيطاليا و ألمانيا،واتهم "ميصالي الحاج " بالذات بالتخلي عن تعاونه مع الجبهة الشعبية ، و احتج على ذلك بأنه حتّى الحزب الشيوعي قد قطع علاقته مع "ميصالي " منذ مؤتمر الحزب في مونتراي.نأ
أاألتوااتاتنانمنتتنمتتلأأآلآٍلآنتانم
لكن موجة من الاحتجاجات حدثت في مختلف الجهات ضد قرار الحل، ففي مؤتمر الحزب الدستوري الجديد الذي انعقد في 21فيفري 1937 استنكر الحزب قرار الحل ، و اتهم الجبهة الشعبية بالوقوع تحت تأثير المستعمرينبفعلها هذا.
وفي أثناء مؤتمر عقده السيد "الحبيب بورقيبة"، الكاتب العام للحزب المذكور في باريس أكد للسيد "ميصالي الحاج" تعاون و تضامن حزبه و قد أدلى السيد "ميصالي الحاج" بحديث بهذه المناسبة كذّب فيها أن يكون قد قام بعمل مضاد لفرنسا و قال بأنّه على العكس أراد تعاونا وثيقا بين الشعبين الجزائري و الفرنسي قائمًا على تحرير الجزائر، أما السيد "بومنجل" الذي كان حاضرا ذلك...
Lire le document complet

Veuillez vous inscrire pour avoir accès au document.

Vous pouvez également trouver ces documents utiles

  • Constitution de la republique algerienne democratique et populaire
  • République Algérienne Démocratique Et Populaire Box Jennkins
  • Le role de l’armee de liberation populaire dans la politique etrangere du parti communiste chinois.
  • Populaire
  • Populaire
  • Normes algeriennes
  • Conflit algérien
  • independance algerienne

Devenez membre d'Etudier

Inscrivez-vous
c'est gratuit !